القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

كيف هو شكل الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ الحقيقي؟؟

 كيف هو شكل الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ الحقيقي؟؟


كيف هو شكل الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ الحقيقي؟؟

كيف هو شكل الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ الحقيقي؟؟


رمز إسلامنا وقدوتنا، نبيِّ الرحمة والسلام عليه أفضل الصلاة وأتمُّ التسليم، هو محمد عليه الصلاة والسلام الذي جاء إلينا برسالة الإسلام، رسالة السلام والرحمة والعدل والمحبة، قال تعالى :{ وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ} [ الأنبياء:١٠٧].

يتعرض نبيُنا الكريم اليوم إلى استهزاء واعتداء من الذين لم يعرفوا بعد رحمة نبيِّ السلام، لم يقرأوا عنه... لم يعرفوا عن سيرته بعد ولم يتذوقوا طعم كرمه وطيبة قلبه.... لم يقرأوا عن قصصه والصحابة _عليهم السلام .

ولكن الذي يبشرني هو قوله تعالى :{ إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ} [ الحجر :٩٥]، فقد توعد عز وجل بأن يهلك ويعذب كل المستهزئين بالرسول -عليه الصلاة والسلام -ولو بعد حين.

دعونا الآن نتخيل صورة نبيِّ الرحمة وفق ما جاء من روايات الصحابة - رضوان الله عليهم- في وصف النبي عليه الصلاة والسلام.
 قال الصحابي حسان بن ثابت شاعر الرسول في وصف جمال خلقه :
وأجملُ منكَ لم ترَ قَطُّ عينٌ وأكملُ منكَ لم تلدَ النساءُ
وجاء في وصفه في كتب الشمائل :

*عن جسمه فكان من رآهُ هابَهُ، ومن خالطَهُ معرفةً أحَبَّهُ، كأن رجلاً مربوعاً، كانوا ليس بالطويل ولا بالقصير، وكان إلى الطول أقرب، كأن معتدل الخَلق، حسن الجسم، متماسك البدن.

* أما عن لونه فكان زهري اللون لا شديد البياض ولا أسمراً.

*أما عن رأسه وشعره فكان ضخم الرأس عظيم الهامة، كأن شديد سواد الشعر، ولم يكن شعره مجعداً كثيراً ولا بالسَّبِط بل كان جعداً رِجلا ( فيه تثن قليل).

وكان شعره يصل إلى أنصاف أُذنيه حيناً ويرسله أحياناً فيصله إلى شحمة أذنيه أو بين أذنيه وعاتقه.

لم يحلق عليه الصلاة والسلام شعره بالكامل، إلا عام الحُديبية، ثم عام عمرة القضاء، ثم عام حجة الوداع، توفي وليس في رأسه ولحيته عشرون شعرة بيضاء.

*أما عن عنقه فيقال كأنها جيد دُمية في صفاء فضة،أي كعنق الدمية وكأنها إبريق من الفضة.

*كان طويل الذراعين كثير الشعر فيهما، سائل الأطراف ( أصابعه طويلة ليست بمنعقدة).

* كان أبيض الإبطين وهي من علامات النبوة.

* كان واسع الجبين، وكان حاجباه مقوّسين متصلين إتصالاً خفيفاً، بينهما عرق يظهر تند الغضب.

كان -صلى الله عليه وسلم - واسع العينين جميلة وشديد سوادهما، ذات أهداب طويلة ( رموش) وكثيرة، وهو أكحل العينين.

كان فيه واسع، وكان أحسن الناس شفتين وألطفهما، وكان متفرق الأسنان عليه الصلاة والسلام.

* أما عن لحيته فكان حسن اللحية، كثير منابت الشعر.

* وكان ضخم القدمين، يطأ الأرض بقدمه كلها ليس لها أخمص (الجزء المرتفع عن الأرض من القدم)، وكان منهوس العقبين (قليل لحم العَقِب).

أفضلُ الخلق وأجملهم أنت يا حبيبي يا شفيعي يا رسول الله.... بأبي أنت وأمي يا رسول الله.... أفديك بروحي ودمي.


بقلم : ملك البستنجي
reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق
  1. ابداااع صلى الله عليه وسلم 👍👍

    ردحذف
  2. اللهم صلي وسلم على سيدنا محمد
    ماشاء الله عليكي مبدعة الله يقويكي 🌷💜

    ردحذف

إرسال تعليق