القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الإعراب الظاهر و الإعراب المقدر

الإعراب الظاهر و الإعراب المقدر 

لعلك لاحظت في الإعراب نقول : مرفوعة وعلامة رفعها الضمة الظاهرة ، و أخرى منصوبة وعلامة نصبها الفتحة الظاهرة ، وهكذا .

و أنت تعلم أن الحرف الأخير من الكلمة هو محل الإعراب ؛ أي مكان ظهور العلامة عليه ، و معنى ظهور هذه العلامة أن الحرف (الأخير) صالح لتلقي هذه العلامة .


الإعراب الظاهر و الإعراب المقدر

الإعراب الظاهر و الإعراب المقدر


هناك كلمات لا تظهر عليها علامة الإعراب التي يقتضيها موقعها الإعرابي في الجملة ولا يرجع عدم ظهورها العلامات على أنها كلمات مبنية  ؛ بل إلى أسباب أخرى وهذا النوع من الإعراب نسميه الإعراب بالعلامات المقدرة والعلامات المقدرة قد تكون حركات كما قد تكون حروفا كما يظهر من الأمثلة :

أسباب تقدير الحركات 

و للإعراب بالعلامات المقدرة أسباب ثلاثة هي :

  • عدم صلاحية الحروف الأخير لتحمل علامات الإعراب .
  • وجود حرف يقتضي حركة تناسبه .
  • وجود حرف جر زائد  أو شبيه بالزائد .
السبب الأول : عدم صلاحية الحروف الأخير لتحمل علامات الإعراب .
وذلك إذا كانت الكلمة تنتهي بحرف علة ، فيمنع ظهور العلامة للثقل ، أو التعذر .
والكلمات من هذا النوع يمكن ترتيبها على النوع التالي :

الكلمات التي تقدر عليها الحركات

  • الاسم المنقوص .
  • الاسم المقصور.
  • الفعل المضارع المعتل الآخر . 

الاسم المقصور  

 اسم معرب آخره ألف لازمة (أصلية) مفتوح ما قبلها ، وتقدر عليه جميع الحركات الثلاث ؛ لأن الألف لا تقبل الحركة مطلقاً ، فنعربه بحركة مقدرة منع من ظهورها التعذر ؛ أي استحالة وجود الحركة مع الألف ، فنقول : 
 جاء فتى 
فتى : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة منع من ظهورها التعذر .

* و إذا كان الاسم المنقوص ممنوع من الصرف فإنه لا ينون مع جره بالفتحة كما هو متبع ، فنقول : 
مررتُ بموسى 
موسى : اسم مجرور وعلامة جره الفتحة المقدرة ؛ لأنه ممنوع من الصرف ، منع من ظهورها التعذر .

الاسم المنقوص

 اسم معرب آخره ياء أصلية مكسور ما قبلها ، غير مشددة ، تقدر عليه ( حركتان فقط ) : الضمة والكسرة بسبب الثقل .

لأن الياء يناسبها كسر ما قبلها ، والضمة حركو ثقيلة فيسعر الإنتقال من الكسر إلى الضم . وأيضا الكسرة جزء من الياء كما ذكرنا ويستثقل تحريك الياء بجزء منها .أما الفتحة فهي أخف الحركات ولذلك تظهر على الياء .
  
مثال على ما سبق : 
جاء القاضي 
القاضي :  فاعل مروفوع وعلامة رفعه الضمة منع من ظهورها الثقل .
رأيت القاضيَ :
القاضيَ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .

* إذا كان الاسم المنقوص نكرة ، حذفت ياؤه وعوض عنها بتنوين العوض وذلك في حالتي : الرفع والجر فقط ، فنقول:
 جاء قاضٍ 
قاضٍ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء المحذوفة ، منع من ظهورها الثقل  .

* وإذا كان الاسم المنقوص ممنوعاً من الصرف ، لكنه في صيغة منتى الجموع فيطبق عليها :
  • يقدر عليها علامة الرفع والجر.
  • حذفت تنوين .
  • وحذف الياء والتعويض عنها بتنوين العوض 
  • وأظهرت علامة النصب .
مثال:
هذه جَوَارٍ :
جوارٍ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء المحذوفة منع من ظهورها الثقل ( وهي ضمة واحدة لأنه ممنوع من الصرف).

رأيتُ جواريَ :
جواريَ : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .( وهي فتحة واحدة ؛ لأنه ممنوع من الصرف) .


التقييم الذاتي 


تم بحمد الله تعالى 

























reaction:

تعليقات