القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

النثر و بعض فنونه

النثر و بعض فنونه 

من خلال قراءتي لكتاب أُصول النقد الأدبي للدكتور أحمد الشايب، كان لابد لي من المرور عن مفهوم النثر وبعض من الملاحظات الهامّة، فكتبتها بطريقتي الخاصة عن مفهوم النثر وبعض من الفنون النثرية التي ذكرت في الكتاب.

النثر و بعض فنونه
النثر و بعض فنونه 

مفهوم النثر 

النثر : هو الكلام الذي يصور العقل والشعور ولا يتقيد بوزن وقافيه.
وإذا فهمنا أن النثر يتطلب من الكاتب إجادة في التعبير والتصوير وكتابة ما يشعر به وما يفكر.
كان النثر من الناحية التاريخية متأخراً في الوجود عن الشعر الذي يعتمد على العاطفة أكثر، ويقوم على السليقة والفطرة،لذلك عرف الشعر في الجاهلية ولم يوجد النثر أي أثر إلا بعد الإسلام وبعد تأسيس الحضارة الإسلامية، وكان عبد الحميد الكاتب، إمام النثر بين كما امرؤ القيس إمام الشعراء.

**وإذا نظرنا إلى النثر من حيث طبيعته العامة وجدنا قسمين :علمي وفني، فإذا كان المراد به الحقائق العقلية والأفكار الخالصة كالفلسفة والرياضة والطبيعة والكيمياء فهو النثر العلمي ومنه المقالات والجدل والبحوث والمؤلفات، وإذا كان المقصور منه كتابة العواطف والتأثير الوجدان كالرسائل الوجدانية والخطابة والوصف الأدبي فهو النثر الفني، وهناك فنون يُراد بها الحقائق مع الاستعانة بالعاطفة لجعل الحقائق قوية رائعة كالتاريخ والنقد والسياسة فهو النثر العلمي العام.

ولا شك أن النثر الفني يحتوي على : الفكرة، العاطفة، اللفظ، الخيال.
في حين أنّ النثر العلمي يحتوي على الفكرة واللفظ وإذا دخل إلى التشبيه أو التمثيل فذلك للإيضاح والتفصيل.

*بعض الفنون النثرية:
1_ الخطبة : تستعمل الخطب في إصلاح ذات البين، والتسديد للملك، والتأكيد للعهد في عقد الأملاك، وفي الدعاء إلى ﷲ عز وجل، وفي الإشادة بالمناقب ولكل ما أريد ذكر ه ونشره وشهرته بين الناس.

2_ الجَدَّل والمُجادلة : فهو قول يقصد به إقامة الحجة فيما اختلف فيه اعتقاد المتجادلين، ويستعمل في المذاهب والدي انات وفي الحقوق والخصومات والتّنصل في الاعتذارات، وتدخل في الشعر والنثر.

3_ الحديث : وهو ما يجري بين الناس في مخاطباتهم ومناقلاتهم، ومجالسهم، وله وجوه كثيرة، فمنها الجد والهزل، والسخيف والجزل، والحسن والقبيحة، والملحون والفصيح، والخطأ والصواب، والصدق والكذب، والنافع والضّار، والحق والباطل، والناقص والتّام، والمردود والمقبول، والمهم والفضول، والبليغ والعي.
تم بحمد الله
reaction:

تعليقات