القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

وصايا الرسول ﷺ للنساء

وصايا الرسول ﷺ للنساء 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد :
قد رمى أهل الكفر والباطل سهامهم تجاه أمة الإسلام، وتقصدوا إصابة المرأة المسلمة بالذات بسهامهم الآثمة، لأنهم يعلمون أن إصابة المرأة تعني إصابة الأمة جميعها، فبصلاحها يصلح المجتمع وبفسادها يفسد المجتمع بأسره.
وصايا الرسول ﷺ للنساء

ولا حافظ لنا في هذا الهجمة الشرسة إلا أن نأخذ بعدي المصطفى والاقتداء بوصاياه والالتزام بارشاداته.
وقد ذكرت في هذا المقال بعض وإرشادات ووصايا الرسول ﷺ التي تخص المرأة.

1_ الوصية الأولى :


 الاقتصاد في الطاعة
عن عائشة - رضي الله عنها - أن النبي ﷺ دخل عليها وعندها امرأة. قال: من هذه؟ قالت : هذهِ فلانة تَذْكُرُ من صلاتها، قال :" مه، عليكم بما تطيقون، فوالله لا يمل الله حتى تملوا، وكان أحب الدين إليه ما داوم صاحبه عليه".
* أي تذكر المرأة لعائشة كثرة عبادتها وصلاتها.
*مه : اسم فعل يفيد الزجر والنهي.
*(لا يَمَلُّ) :من الملال وهو استثقال الشيء ونفور النفس عند بعد محبته، وهو محال على الله تعالى، ومعنى(لا يمل الله) أي لا يقطع ثوابه عنكم وجزاء أعمالكم، ويعاملكم معاملة المالِّ حتى تملوا فتتركوا، فينبغي أن تأخذوا ما تطيقون الدوام عليه ليدوم ثوابه لكم وفضله عليكم.

2_ الوصية الثانية

 إحداد المرأة على الأموات
عن زينب بنت أبي سلمة - رضي الله عنهما - قالت: دخلت على أم حبيبة - رضي الله عنها-زوج النبي ﷺ حسن توفى أبوها ابو سفيان بن حرب - رضي الله عنه -، فدعت بطيب فيه صفرة خلوق أو غيره، فدهنت منه جارية، ثم مست بعارضيها، ثم قالت : " وﷲ مالي بالطيب من حاجة، غير أني سمعت رسول الله ﷺ يقول على المنبر :" لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تُحَدَّ على ميت فوق ثلاث ليال، إلا على زوج أربعة أشهر وعشراً".
والإحداد هو ترك ما تتزين به المرأة من الحلي والكحل والحرير والطيب والخضاب(الحناء) وصبغ الشعر، وسائر الزينة، والمكث في البيت، وعدم الخروج منه إلا للضرورة، ولبس السواد ليس الإحداد بل هو من عادات النصارى.

3_الوصية الثالثة :

تحريم مصافحة الرجال
عن أميمة بنت رقيقة قالت :أتيت رسول ﷲ ﷺ في نساءٍ لنبايعه، فأخذ علينا ما في القرآن : أن لا نشركَ بالله شيئاً.. (آية سورة الممتحنة) وقال : "فيما استطعتن وأطقتن" قلنا : ﷲ ورسوله أرحم بنا من أنفسنا، قلنا :يا رسول ﷲ : ألا تصافحنا؟ قال :"إني لا أصافح النساء، إنما قولي لامرأة واحدة قولي لمئة امرأة".

4_ الوصية الرابعة :

 تحريم تطيب المرأة خارج بيتها
عن أبي موسى الأشعري - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله ﷺ :" أيما امرأة استعطرت فمرت على قوم لِيجدوا من ريحِها فهي زانية"، وعن زينب الثقفية أن رسول الله ﷺ قال :" إذا خرجت إحداكُن إلى المسجد فلا تقربنَّ طيباً".
من الواضح أن المرأة إذا خرجت مستعطرة فإنها تحرك داعية الشهوة عند الرجال، لذلك ورد التحريم في ذلك قطعاً لدابر الفتنة وحفاظاً على طهارة المجتمع.

5_ الوصية الخامسة : 

إكرام الجارة لجارتها
عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله ﷺ :" يا معشر نساء المسلمات، لا تحقرن جارة لجارتها ولو فرسن شاة".
والفرسن هو عظم قليل اللحم، واستخدامه في هذا الموضع له دلالة على أهمية الهبة والهدية بين الجيران مهما كانت متواضعة؛ لأن التهادي طريق إلى التحابب والتآلف والتلاحم بين الجيران.
وهذا الصحابي الجليل أبو ذر الغفاري - مرحبا رضي الله عنه - يقول: إنّ خليلي ﷺ أوصاني " إذا طبخت مرقة فأكثر ماءها، ثم انظر أهل بيت من جيرانك، فأَصبْهم منها بمعروف".

وأما أولى الجيران بالإحسان والمعروف والهبة فهو الأقرب باباً، فقد سألت عائشة - مرحبا رضي الله عنها - قالت : قلت : يا رسول الله، إن لي جارين فإلى أيهما أهدي؟ قال :" إلى أقربهما منك باباً ".


reaction:

تعليقات