القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

المصدر المؤول-تركيبه وطريقة إعرابه

المصدر المؤول

تعـريفـه : هو تركيب لُغوي يتكون من حرف وفعل أو حرف عامل واسمه وخبره يمكن تأويله بمصدر صريح .

المصدر المؤول تركيبه و اعرابه

الفرق بين المصدر الصريح والمصدر المؤول :ـ
المصدر الصريح : يؤخذ من لفظ الفعل ويذكر في الكلام بلفظه مثل : شرب شرباً وأكرم إكراماً ،
أما المصدر المؤول : فلا يكون لفظاً مفرداً .

تركيب المصدر المؤول

1 ـ أن والفعل المضارع : مثل : أن يقول ، أن يعمل ، أن يساعد .
نحو : ينبغي أن تقول الحق ، والتقدير : قول الحق .
ونحو : يجب أن تفعل الخير ، والتقدير : فعل الخير .
ومنه قوله تعالى : ) يُرِيدُ اللهُ أن يُخَفِّفَ عَنكُم ( النساء :28 .
والتقدير : التخفيف عنكم .
وقوله تعالى : ) تُرِيدُون أن تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعبُدُ آباؤُنَا ( إبراهيم :10 .
التقدير : صدّنا .

2 ـ ما والفعل : مثل : ما قلت ، ما أرسلت ، ما فعلت .
نحو : سرني ما يقول الصدق . والتقدير : قول الصديق .
ونحو : فاجأني ما أرسل أخي الرسالة ، والتقدير : إرسال أخي
ومنه قوله تعالى : ) وَأَحسِن كَمَا أَحسَنَ اللهُ إليكَ ( القصص :77 .
والتقدير: كإحسان الله .

3 ـ أنَّ ومعموليها : مثل : علمت أنك مسافرٌ غداً ، والتقدير : سفرك
ومنه قوله تعالى : ) فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أنَّهُ عَدُوٌّ للهِ تَبَرَّأ مِنهُ ( التوبة :114 .
التقدير : عداوته لله .
ونحو : أن تسمعَ بالمعيدي خيرٌ من أن تراه ، والتقدير : سماعك .
4 ـ لو والفعل المضارع : كقوله تعالى : ) وَدُّوا لو تُدهِنُ فَيُدهِنُونَ ( القلم :9 ، والتقدير إدهانك . ونحو : يودّ الطالب لو ينجح ، والتقدير النجاح .
5 ـ همزة التسوية والفعل([1] ): كقوله تعالى : ) سَوَاءٌ عَلَيهِم أأنذَرتَهُم أَم لَم تُنذِرهُـم
( البقرة 6 )، والتقدير إنذارك .
وقولنا : سَوَاءٌ عليهِم أأرشدتهم أو لم ترشدهم فلا يسمعون ، والتقدير إرشادك .
فائـدة : إذا كان خبر ( أن ) فعلاً أو مشتقاً أُوّل المصدر الصريح من الخبر مضافاً إلى الاسم .
مثل : يكفي أن محمدًا مجتهد ، التقدير : اجتهاد محمد .
ونحو : سرني أن أخاك تفوق في المسابقة ، التقدير : تفوق أخيك .
·أما إذا كان الخبر اسماً جامداً أُوّل المصدر من الكون مضافاً إلى الاسم ، وجاء خبر أنَّ خبراً للكون – مصدر كان – .
مثل : أيقنتُ أن الأرضَ كروية ، التقدير : كون الأرض كروية .

موقع المصدر المؤول من الإعراب 

يأخذ المصدر المؤول إعراب المصدر الصريح الذي يحل محله ، فيقع في المواقع الإعرابية الآتية :
1 ـ في محل رفع مبتدأ :
نحو : أن تتفوقَ في دراستك مفخرةٌ لوالديك ، التقدير : تفوُّقُك .
ومنه قوله تعالى : ) وَأَن تَصُومُوا خَيرٌ لَّكُم ( البقرة :184 ، التقدير : صيامكم خير لكم .
وقوله تعالى : ) وَأَن يَسْتَعفِفنَ خَيرٌ لَّهُنَ ( النور :60 ، التقدير : استعفافهن خير لهن .
ملاحـظة : غالباً إذا وقع المصدر المؤول في البداية يكون إعرابه في محل رفع مبتدأ .
2 ـ في محل رفع خبر
نحو : اعتقادي أن التجارةَ رابحةٌ ، التقدير : اعتقادي ربح التجارة .
ونحو قوله تعالى : قَالَت ما جَزَاءُ مَن أَرَادَ بِأَهلِكَ سُوءاً إلا أن يُسْجَنَ ( يوسف :25 .)
التقدير : السجن ، خبر المبتدأ جزاء .
3 ـ في محل رفع اسم كان وأخواتها :
نحو : ما كان لك أن تهملَ الواجب ، التقدير : ما كان لك إهمال .
وقوله تعالى : ) مَا كَانَ لَهُم أَن يَدخُلُوها إلا خائِفينَ ( البقرة :114 )،
التقدير : ما كان لهم دخولها .
ونحو : ليست الرياضة أن تضيعَ وقتك في اللعبِ ، التقدير : إضاعة .
وقوله تعالى :لَّيسَ البِرَّ أن تُوَلُّوا وُجُوهكُم قِبَلَ المَشْرِقِ والمَغْرِبِ ( البقرة : 177 )، التقدير : تولية .
4 ـ في محل رفع فاعل :
نحو : يكفي أنك مهذب ، التقدير : يكفي تهذيبك .
ومثل : يجب أن تحسن إلى والديك ، التقدير : إحسانك .
ومنه قوله تعالى : فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلَّهِ تَبَرَّأ مِنْهُ ( التوبة :114 ).
التقدير : كونه عدواً لله .
5 ـ في محل رفع نائب فاعل :
نحو : عُرف أن الشاي مشروب منبه ، التقدير : عرف شرب الشاي منبه .
ومنه قوله تعالى : ) يُخَيَّلُ إِليهِ من سِحْرِهِم أنَّها تَسْعَى ( طه : 66 ، التقدير : يخيل سعيها .
ونحو : يُرجى منك أن تُقدِّر دقة المرحلة التي تجتازها ، والتقدير : تقدير .
6ـ في محل نصب مفعول به :
نحو : آمل أن تحضر مبكراً . التقدير آمل حضورك .
وقوله تعالى : وَيُرِيدُ اللهُ أَن يُحِقَّ الحَقَّ بِكلماتهِ ( الأنفال :7 )، التقدير : ويريد الله إحقاق الحق
7 ـ في محل جر بحرف الجر أو بالإضافة :
نحو : أخاف عليك من أن تهمل دروسك ، التقدير : من إهمالك .
ومنه قوله تعالى : قُل إنَّ اللهَ قَادِرُ على أن يُنَزِّلَ آيَةً ( الأنعام :37 )،
التقدير : على إنزال آية .
مثال جره بالإضافة : خرجتُ قبل أن تحضرَ ، التقدير : قبل حضورك .
ومنه قوله تعالى : وَلَقَد كُنتُم تَمَنَّونَ المَوْتَ مِن قَبلِ أَن تَلقَوْهُ ( آل عمران : 143 )،
التقدير : من قبل لقائه .
وقوله تعالى : يُجادِلُونَكَ في الحَقِّ بَعْدَ ما تَبَيَّنَ ( الأنفال :6 )، التقدير : بعد تبيّنهِ
ونحو : أصبح ثامر أكثر معرِفةً بعد أن رجعَ من بِعثتهِ .
التقدير : بعد رجوعه ، المصدر المؤول في محل جر مضاف إليه .

فوائد مهمة في إعراب المصدر المؤول 

1 ـ المصدر المؤول في سياق التعجب دائماً يعرب في محل نصب مفعول به ، مثل :
ما أحلى أن يسودَ النظام .
2 ـ المصدر المؤول دائماً بعد ودّوا أو ود يعرب في محل نصب مفعول به ، مثل : يودّ الطالب لو ينجح .
3 ـ المصدر المؤول إذا جاء في البداية دائماً يعرب في محل رفع مبتدأ ؛ كقوله تعالى :
وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُم ( البقرة :184) .
4 ـ المصدر المؤول إذا جاء بعد ياء المتكلم يعرب غالباً في محل رفع فاعل ؛ مثل : سرني لو تفهم الدرس . وقولنا : سرني لو تعرف ما أعرف .
5 ـ المصدر المؤول بعد الفعل المبني للمجهول دائمًا يعرب في محل رفع نائب فاعل ؛ مثل : لُوحظ أن الطلبةَ يَسهرون وقت الامتحانات .
6 ـ المصدر المؤول بعـد هيهات دائمًا تعـرب في محـل رفـع فاعـل ؛ مثـل : هيهات لو يصدق ظنّك .
7 ـ المصدر المؤول من كي والفعل دائماً تعرب في محل جر بحرف الجر ؛ مثل :
يسّرت مفردات الدرس كي تفهموا .
8 ـ المصدر المؤول من همزة التسوية والفعل دائماً تعرب في محل رفع مبتدأ مؤخر ؛ كقوله تعالى : ) سَوَاءٌ عَليهِم أأنذرتهم أم لم تُنذرهم ( البقرة :6 ).
(1) ـ ويجوز حذف همزة التسوية ، فنقول مثلاً : سواءُ حضروا أو لم يحضروا فالنصاب مكتملٌ .

 ملخص الدرس

المصدر المؤول هو تركيب يتكون من حرف مصدري يليه جملة اسمية أو فعلية.
والحروف المصدرية التي تتصدّر تركيب المصدر المؤول هي:
( أنْ،ـــــ أنَّ،ـــــ لو،ـــــ كي، ـــــ ما، ـــــ همزة التسوية.)
reaction:

تعليقات